وقفة تستحضر “يوم الأرض الفلسطيني”

أثث متظاهرون، مساء الخميس بوجدة، جنبات ساحة 16 غشت في وقفة تضامنية مع الشعب الفلسطيني بمناسبة مرور 47 عاما على ذكرى يوم الأرض الفلسطيني.

وتأتي هذه الوقفة استجابة لنداء الجبهة المغربية لدعم فلسطين ورفض التطبيع، وتزامنت مع وقفات مماثلة في عدد من المدن المغربية، من بينها العاصمة الرباط.

بأعلام فلسطين ولافتات مرتبطة بالقضية الفلسطينية وذكرى يوم الأرض، صدحت حناجر المتظاهرين بشعارات تساند مسار تحرّر الشعب الفلسطيني وترفض جميع أنواع التطبيع مع الاحتلال الاسرائيلي.

كما ندّدوا باستمرار جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية في القدس وجنين وحوارة، وفرض الحصار على قطاع غزة والتنكيل بالأسرى والأسيرات.

في هذا السياق، قال جواد التلمساني، منسق سكرتارية الجبهة المغربية لدعم فلسطين وضد التطبيع بوجدة: “إننا نستحضر اليوم في هذه الذكرى الـ47 ليوم الأرض الفلسطيني مقاومة ونضالات الشعب الفلسطيني ضد الاحتلال”.

وأضاف التلمساني، في تصريح لهسبريس، أن “هذه الوقفة تأتي للتجديد كجبهة محلّية استنكارنا لجرائم الاحتلال الإسرائيلي ضد الإنسانية وجرائم الحرب، والتأكيد على دعمنا المبدئي واللامشروط لقضية الشعب الفلسطيني في تحرّره وإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس”.

وجدّد تأكيد الجبهة على “رفضها التام لاتفاقيات التطبيع المشؤومة مع الاحتلال الإسرائيلي وكافة أشكال ومجالات التطبيع التي تتخذها الدولة تجاه الاحتلال، سياسيا، أمنيا، عسكريا، اقتصاديا وتربويا”.

وفي سياق متّصل، دعا منسق سكرتارية الجبهة المغربية لدعم فلسطين وضد التطبيع بوجدة إلى الاحتجاج يوم 8 أبريل المقبل بالساحة ذاتها “من أجل التنديد بسياسة الغلاء وضرب القوت اليومي والقدرة الشرائية للمغاربة”.

#وقفة #تستحضر #يوم #الأرض #الفلسطيني

زر الذهاب إلى الأعلى