‪هل يستثني بوتين جبهة البوليساريو من حضور ثاني قمة روسية إفريقية؟‬

‪هل يستثني بوتين جبهة البوليساريو من حضور ثاني قمة روسية إفريقية؟‬
صورة: أ.ف.ب

هسبريس – مصطفى شاكريالجمعة 7 أبريل 2023 – 21:00

يعقد “قصر الكرملين” مشاورات موسعة مع عدد من زعماء “القارة السمراء” من أجل الاستعداد للقمة الروسية الإفريقية المرتقبة في يوليوز القادم، وسط ترقب جزائري للائحة الحضور التي استثنت جبهة “البوليساريو” من هذا الملتقى الدولي في النسخة الماضية.

ولم توجه موسكو الدعوة إلى “البوليساريو” لحضور أطوار القمة الثنائية مع إفريقيا سنة 2019، الأمر الذي شكل صدمة للجزائر وجنوب إفريقيا وقتئذ بسبب مساعيهما الحثيثة إلى إشراك الجبهة في القمة التي ناقشت سبل تعزيز الشراكة الاقتصادية والسياسية.

تبعا لذلك، أوضحت منشورات مختلفة أن روسيا ستسير على منوال النسخة الأولى من خلال عدم توجيه الدعوة إلى جبهة “البوليساريو” لحضور القمة، بالنظر إلى حصر “قصر الكرملين” لائحة الحضور في الدول الإفريقية الأعضاء في الأمم المتحدة.

في هذا الإطار، قال رشيد لزرق، رئيس مركز شمال إفريقيا للدراسات والأبحاث وتقييم السياسات العمومية، إن “إفريقيا تحولت إلى حلبة للصراع الأمريكي الروسي في ظل تفاقم أزمة أوكرانيا”، مبرزا أن “روسيا تسعى إلى تعميق الشراكات الاقتصادية مع دول القارة السمراء في ظل العقوبات الأوروبية المفروضة عليها”.

وأضاف لزرق، في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية، أن “القمة الروسية الإفريقية المنعقدة في يوليوز المقبل ستستثني جبهة البوليساريو الانفصالية من جديد على غرار النسخة الأولى في 2019، اعتباراً للبراغماتية السياسية التي تسم تحركات قصر الكرملين بالمنطقة”.

وأوضح الأستاذ الجامعي المتخصص في العلوم السياسية أن “روسيا الإيديولوجية لم تعترف بجبهة البوليساريو في عز الحرب الباردة، فما بالك بروسيا القومية التي تبحث عن مصالحها الاقتصادية والسياسية، خاصة في ظل الظرفية الدولية المعقدة التي فرضت عليها الحصار”.

وأكد الخبير عينه أن “روسيا تحاول الاستفادة ما أمكن من العلاقات التي تجمعها بالمغرب بعد التقارب الحاصل بينهما منذ مدة، لاسيما أن موسكو باتت تعتمد على قرارات مجلس الأمن الدولي في تحديد مواقفها من قضية الصحراء المغربية”، وتابع شارحا بأن “روسيا لن تساير أهواء جنوب إفريقيا والجزائر اللتين تهدفان إلى حضور البوليساريو في القمة المقبلة”، مشددا على أن “النسخة الأولى المنعقدة في 2019 صدمت الجزائر التي فوجئت بحصر لائحة الحضور في الدول المنتمية إلى الأمم المتحدة”.

بوليساريو روسيا قمة

#هل #يستثني #بوتين #جبهة #البوليساريو #من #حضور #ثاني #قمة #روسية #إفريقية

زر الذهاب إلى الأعلى