قيادات “الاستقلال” تقيم أداء وزراء الحزب

تقييم حصيلة العمل الحكومي وأداء وزراء حزب الاستقلال، ومرور باهت على المواضيع التنظيمية المرتبطة بالإعداد للمؤتمر الوطني للحزب، حصيلة لقاء جمع قيادات حزب الاستقلال مؤخرا بالنادي الملكي البحري بسلا.

مصادر استقلالية أكدت لهسبريس أن أعضاء اللجنة التنفيذية تداولوا حول الأداء الحكومي والقضايا التي ينبغي مناقشتها من أجل دعم أداء وزراء الحزب داخل الحكومة، فيما لم يتم التطرق بشكل مفصل للجانب المتعلق بتنظيم المؤتمر إلا من خلال بعض الإشارات في مداخلات بعض أعضاء اللجنة التي أكدت ضرورة المضي نحو تنظيم المؤتمر في جو هادئ.

من جهة أخرى، أفاد مصدر استقلالي بوجود نية لدى قيادة الحزب لتشكيل لجينة ستضع “دليل الإعداد للمؤتمر”، وستبرمج لقاءات ونقاشات حول بعض القضايا الخلافية قبل الوصول إلى اللجنة التحضيرية.

الاجتماع الذي انطلق على الساعة الواحدة زوالا واستمر إلى غاية التاسعة ليلا، لم يحضره النعم ميارة، الاستقلالي القوي الذي قاد تيارا ضد نزار بركة، بسبب تواجده في مهمة خارج أرض الوطن، بحسب ما أكدته مصادر من اللجنة.

ويحاول نزار بركة لملمة الوضع التنظيمي للحزب الذي عرف انتكاسة قبل أشهر بسبب خلافات حول بعض التعديلات المقترحة على النظام الأساسي، وبسبب ما تصفه بعض القيادات بـ “الصراع على المواقع” وحرص بعض أعضاء اللجنة التنفيذية على الاستمرار في مواقعهم.

وأوردت مصادر هسبريس أن “حزب علال الفاسي” لن يلجأ إلى تنظيم مؤتمر استثنائي، فيما سيتم عرض التعديلات التي تهم النظام الأساسي على لجنة القوانين للحسم فيها قبيل المؤتمر. وتراهن القيادة الاستقلالية على تجفيف منابع الخلافات تفاديا لأي صراعات يمكن أن تفجر المؤتمر الذي مر على الآجال القانونية لعقده أزيد من سنة.

يشار إلى أن لقاء مصغرا جمع قبل أيام كلا من نزار بركة، الأمين العام للحزب، وحمدي ولد الرشيد، الرجل القوي داخل التنظيم المشارك في الحكومة، في منزل بركة، خصص لمناقشة سبل تجاوز الخلافات ومعالجة المشاكل التنظيمية.

#قيادات #الاستقلال #تقيم #أداء #وزراء #الحزب

زر الذهاب إلى الأعلى