وزير إيفواري: مخطط المغرب الأخضر معجزة

أجرى عزيز أخنوش، رئيس الحكومة، على هامش أشغال منتدى الرؤساء ‏التنفيذيين في إفريقيا، الاثنين، مباحثات ثنائية مع باتريك أشي، الوزير الأول ‏الإيفواري.

الوزير الأول ‏الإيفواري أشاد بالعلاقات المتميزة التي ‏تجمع بين المغرب وكوت ديفوار على مدى عقود، وترسخت على يدي الملك محمد السادس والرئيس الحسن واتارا، معتبرا أن ذلك انعكس ‏إيجابا على الاستثمار بالقطاع الخاص في البلدين عبر تدفق استثمارات ‏مهمة.

وأعلن باتريك أشي أنه يعتزم زيارة المغرب الأشهر المقبلة ‏للقاء مسؤولين بالقطاعين العام والخاص.

وفي هذا الصدد، أشار المسؤول الإيفواري إلى عدد ‏من المشاريع الكبرى بين المملكة وكوت ديفوار والتي تسهم في تقاسم ‏الخبرات والتجارب في أفق خدمة اقتصادَي البلدين، خاصة ما يتعلق ‏بمخطط المغرب الأخضر الذي وصفه بـ”المعجزة”، معربا عن رغبة ‏بلاده في الاستفادة منها.

وأكد رئيس الجهاز التنفيذي الإيفواري أن القدرات الكبيرة التي ‏يزخر بها اقتصادا البلدين تمكن ليس فقط من تنمية استثماراتهما في ‏سياق رابح/ رابح؛ ولكن من جعلهما معاً قوة اقتصادية ذات تنافسيا عالية ‏في إفريقيا وآسيا والشرق الأوسط والغرب.‏

وخلال اللقاء الذي حضره كل من محسن جازولي، الوزير المنتدب المكلف ‏بالاستثمار والالتقائية وتقييم السياسات العمومية، وكوبينان كواسي ‏أدجوماني، وزير الدولة الإيفواري المكلف بالفلاحة والتنمية القروية، تباحث الجانبان سبل تعزيز التعاون المشترك في عدد من القطاعات على ‏غرار القطاع الفلاحي، والاستثمار في القطاع الخاص، إضافة إلى تطوير ‏التعاون على المستويين الاقتصادي والتجاري بين البلدين.

ويقود عزيز أخنوش، رئيس الحكومة، وفدا مغربيا رفيع المستوى، ‏يشارك في أشغال منتدى الرؤساء التنفيذيين في إفريقيا (‏AFRICA ‎CEO FORUM)‎، التي انطلقت اليوم في مدينة أبيدجان بجمهورية ‏كوت ديفوار وتستمر يومين.

يذكر أن منتدى الرؤساء التنفيذيين في إفريقيا، الذي يعد الاجتماع السنوي ‏الأكبر للقطاع الخاص في إفريقيا، يجمع أكثر من 1800 من قادة ‏الأعمال الأفارقة والدوليين وصناع القرار العامين بهدف مواجهة ‏التحدي الطموح المتمثل في تحويل الأزمات إلى فرص بسرعة وبشكل مستدام.

#وزير #إيفواري #مخطط #المغرب #الأخضر #معجزة

زر الذهاب إلى الأعلى