أوزين: الراضي ملتقى السياسة والتفكير

أوزين: الراضي ملتقى السياسة والتفكير
صورة: أرشيف

هسبريس من الرباطالأحد 26 مارس 2023 – 23:03

نعى محمد أوزين، الأمين العام للحركة الشعبية، الراحل عبد الواحد الراضي الذي وافته المنية اليوم الأحد، واصفا إياه بصوت الاعتدال؛ والحريص على اللحمة الوطنية حتى في أصعب الظروف وأدق لحظات الصراع السياسي.

وقال أوزين، في شهادة في حق الفقيد، إنه برحيل هذه القامة الكبيرة يفقد المغرب شخصية تركت بصماتها في المشهد السياسي الوطني على امتداد أكثر من 60 سنة، بصم خلالها على حضور لافت ومؤثر في التأسيس للحركة الطلابية في الداخل وفي الخارج، علاوة على أدواره الطلائعية كأحد قياديي الحركة الاتحادية، ممثلة في الاتحاد الوطني للقوات الشعبية، وفيما بعد الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية.

وأضاف أن ما ميز مسار الفقيد كونه مداوما على تجسيد صوت الاعتدال والحرص على اللحمة الوطنية حتى في أصعب الظروف وأدق لحظات الصراع التي عرفها المغرب؛ في العقدين بعيد الاستقلال.

وأوضح أن مسار الراضي طبعته سمة أخرى تتمثل في حرصه على ممارسة الفعل السياسي من باب ترسيخ مجتمع العلم والمعرفة، إذ نجح في المزاوجة بين دور السياسي وقبعة المفكر والفيلسوف، مما أكسب عطاءاته السياسية المتعددة صفة النبل، سواء من خلال المهام التي تولاها في الحكومة أو في إطار المؤسسة التشريعية كقيدوم ورئيس لمجلس النواب، علاوة على إسهاماته في مجال الدبلوماسية الموازية في العديد من المحافل البرلمانية الإقليمية والدولية.

وأبرز أنه اكتشف في شخصية الراضي، من خلال معايشته له من موقعه في الحكومة وفي البرلمان، ذلكم الإنسان الحكيم والرصين، المؤمن بقيم التعدد والاختلاف، والحريص على التوافقات كلما تعلق الأمر بالمصلحة العليا للوطن، وتلك من شيم وخصال رجال الدولة الحقيقيين، يضيف أوزين.

واعتبر الأمين العام للحركة الشعبية رحيل الراضي رزءا جللا لأن فقدان رجل من هذا الحجم ليس فقط خسارة لأسرته الصغيرة وعائلته السياسية في الاتحاد الاشتراكي، ولكنها خسارة للشعب المغربي كافة.

عبد الواحد الراضي محمد أوزين وفاة

#أوزين #الراضي #ملتقى #السياسة #والتفكير

زر الذهاب إلى الأعلى